Language

Apg29.Nu

Christer Åberg | TV | Bönesidan | Fråga Christer Åberg | Skrivklåda | Chatt | Läsarmejl | Skriv | Media | Info | Sök
REKLAM:
Salvation

Stöd Apg29 genom att swisha 20 kr till 072 203 63 74. Tack.

ما بين 100 000 و 240 000 وفاة في الولايات المتحدة؟

لكن الصين لديها أقل الخسائر؟

أنا لا أفهم ذلك.


Christer ÅbergAv Christer Åberg
onsdag 1 april 2020 01:10

افتونبلاديت يكتب:

المبادئ التوجيهية الولايات المتحدة لالتباعد الاجتماعي حتى 30 أبريل.
يقول الدكتور ديبورا Birx في مؤتمر صحفي في البيت الأبيض على مدى العديد من الناس قد يموتون في اندلاع التاجى في الولايات المتحدة.
التوازن ضعت تبين أن أي قيود سيكون بين 1.5 و 2.2 مليون شخص يموتون.
مع القيود تتحدث عن ما بين 100 000 و 240 000 حالة وفاة.

بصراحة، أنا لا أفهم ذلك. الصين لديها عدد أكبر من الناس من الولايات المتحدة، بعد أقل الخسائر؟


Publicerades onsdag 1 april 2020 01:10:40 +0200 i kategorin och i ämnena:

Nyhetsbrevet - prenumerera gratis!


Senaste live på Youtube


Tältmöte - Christer Åberg - live


"هكذا أحب الله العالم حتى بذل ابنه الوحيد [يسوع]، إلى كل من يؤمن به لا ينبغي أن يموت بل تكون له الحياة الأبدية." - 03:16

"لكن ما يصل إلى  تلقى  له [يسوع]، لهم ومنحهم الحق في أن يصيروا أولاد الله، للذين يؤمنون باسمه". - يوحنا 1:12

واضاف "هذا إذا اعترفت بفمك أن يسوع هو الرب، وآمنت بقلبك أن الله أقامه من الأموات، نلت الخلاص". - روما 10: 9

ترغب في الحصول على حفظها والحصول على كل خطاياك تغفر؟ يصلي هذه الصلاة:

- يسوع، أتلقى لك الآن وأعترف لك ربا. وأعتقد أن الله أقامه كنت من بين الأموات. شكرا لكم أنني المحفوظة الآن. شكرا لكم انكم قد غفرت لي، وأشكر لكم أنني الآن ابنا لله. آمين.

هل تلقيت يسوع في الصلاة أعلاه؟


Senaste bönämnet på Bönesidan

torsdag 13 augusti 2020 22:05
Ber att mina barn tar frälsningen på allvar. Att de inte lever ytliga liv. Att de uppskattar familjen och visar kärlek tillbaka.

Senaste kommentarer


Aktuella artiklar



STÖD APG29
SWISH: 072 203 63 74
PAYPAL: paypal.me/apg29
BANKKONTO: 8150-5, 934 343 720-9
IBAN/BIC: SE7980000815059343437209 SWEDSESS

Mer info hur du kan stödja finner du här!

KONTAKT:
christer@apg29.nu
072-203 63 74

MediaCreeper

↑ Upp